الرئيسية / الرئيسية / أخبار المؤسسة / 6500 وجبة إفطار صائم 3500 إسرة تستفيد من المير الرمضاني
eftar2017

6500 وجبة إفطار صائم 3500 إسرة تستفيد من المير الرمضاني

  بناء على توجيهات كريمه من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الاعلى حاكم عجمان  ودعم  من سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي العهد رئيس مجلس امناء المؤسسة تنظم مؤسسة حميدبن راشد النعيمي  الخيرية مشاريعها الرمضانيه وفق خطه استراتيجيه واضحه الاهداف واهمها مشروع المير الرمضاني ل 3500 اسرة ومشروع افطار صائم خلال شهر رمضان بعدد 6500 وجبه افطار يوميا تصرف من المطاعم والمطابخ الشعبيه للمساجد التي تشرف عليها موسسه حميد بن راشد النعيمي الخيرية واشادت سمو الشيخه عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام المؤسسة  بان المؤسسة تنفذ مشروع افطار صائم بعدد 13 موقع في امارة عجمان، والمساجد التي تشرف عليها المؤسسة هي مسجد الشيخ حميد بن راشد النعيمي ومسجد الشيخ راشد بن حميد النعيمي ومسجد امنة بنت احمد الغريررحمها الله  ومسجد غلا ومسجد ابن جابر ومسجد حميد بن عبدالعزيز ومسجد عائشة محمد الملا ومسجد عبدالرحمن بن عوف ومسجد خلفان بن عبدالله ومسجد الشهيد فهد علي محمد  ومسجد عمر بن الخطاب ومسجد حمزة بنت عبد المطلب والسكن الداخلي لطلبة جامعة عجمان.

  وصرحت مديرة المؤسسة ياتي هذا  المشروع تحقيقا لرسالة مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية من أجل تحسين روابط العلاقات بين الناس أفرادا ومجتمعات والتخفيف من أعباء الحياة عليهم خلال شهر رمضان الكريم وغرس روح التكافل والتراحم بين افراد المجتمع وذكرت بان فريق العمل بالموسسه مجند لخدمه هذا المشروع الحيوي من متابعه مستمرة للمشروع طيله الشهر والتاكد من التزام الموردين للوجبات بكامل الشروط المطلوبه عليهم حسب بنود العقود الموقعه بين الطرفين مسبقا.

  وذكرت الشيخه عزة النعيمي بان المشروع يقدم 6500 وجبه افطار يوميا للمساجد وعلى امتداد شهر رمضان المبارك. كما اكدت الشيخة عزة النعيمي على حرص  إدارة المؤسسة من  التأكد من توافر شروط الصحة والنظافة بالتعاون مع قسم الصحه التابع لدائرة البلديهوالتخطيط من خلال تعاقدها مع المطاعم والمطابخ الشعبية ممن تتوافر فيها تلك الشروط مع المتابعة اليومية من قبل مشرفين لهذا المشروع وإعداد تقارير يومية تعرض على إدارة المؤسسة لدراستها وتذليل العقبات لضمان سير المشروع بصورة حسنة.

  وثمنت عزة النعيمي جهود المتطوعين من المشرفين على المساجد وتجهيز الوجبات وتنظيمها للمستفيدين لتناولها بسهوله وقت الاذان وثمنت جهود المتطوعين لخدمه المساجد وذكرت بان اعداد  المتطوعين لخدمه المساجد  بلغ 110 متطوعا وانه العدد يزداد سنويا عما كان عليه في الاعوام السابقه.

  ومن جهة اخرى قامت المؤسسة بتوزيع المير الرمضاني على الاسر المتعففة والمستحقة  والبالغ عددهم 3500 اسرة مستحقة ومتعففة قبل شهر رمضان

  واشارت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام المؤسسة بان المؤسسة أعدت كشوف باسماء الفئات المستحقة من المواطنين من الاسر بعد عمليه اجراء البحث الاجتماعي لها وقامت بتوزيع المير الرمضاني من المواد الغذائية  الاساسية  واستعانت بمجموعة من المتطوعين لتوزيع المير الرمضاني على المستفيدين في المكان المخصص لهم بالتوزيع ولمدة اسبوعين وبلغ عدد المستفيدين 3500 اسرة متعففة وكما اشارت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي الى اهمية التعاون والتنسيق مع الجمعيات الخيرية في تنفيذ مشاريعها لما فيه دعم الفئات المستحقة المستفيدة من خلال  توزيع كوبونات غذائية لشراء المواد الغذائية او من خلال توزيع المير الرمضاني مباشرة من المستودع الخاص بالمؤسسة.

  ثمنت الشيخه عزة النعيمي الدور الذي تقوم به كافه الهيئات والجمعيات الخيرية في هذا الشهر الكريم من جهود انسانية لرفع معاناه الاسر المتعففه والمستحققة وتعزيز الدور الاجتماعي والانساني في توفير الدعم المادي والعيني لتلك الاسر المستفيدة وتخفيف الاعباء المادية على كاهلها.